we could not find any results for
interested in
تقارير?
Yes
Close
and don't show this again
We will only notify you once a day
for updates related to تقارير
report
الامين العام المساعد للجامعة العربية من بيروت: القمة في موعدها والتجاذبات لا تخصنا
الجمعة ١١ كانون الثاني ٢٠١٩

فجرت القمة الاقتصادية التي من المقرر ان تستضيفها بيروت في 19 و 20 من الشهر الحالي سجالا اعلاميا وسياسيا بين اللجنة المنظمة لها وعين التينة .



فبعد دعوة رئيس مجلس النواب نبيه بري لتأجيلها حرصا على مشاركة سوريا فيها أوضحت اللجنة الاعلامية المنظمة للقمة في بيان ان هذه المسألة مرتبطة بقرار مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية، وليس قراراً لبنانياً. 



اللجنة اوضحت ان التحضيرات للقمة بدأت منذ آب الماضي بالتنسيق بين مختلف الادارات الرسمية لافتة الى ان رئيس اللجنة العليا المنظمة للقمة الدكتور انطوان شقير ورئيس اللجنة التنفيذية الدكتور نبيل شديد زارا رئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء والوزراء المختصين واطلعوهم على كل الترتيبات المتعلقة بالقمة والدول المشاركة فيها .



اما عن دعوة ليبيا الى حضور القمة، فأعلنت اللجنة أن بري أبلغ شقير وشديد موافقته على دعوة ليبيا على ان توجه الدعوة عبر القنوات الديبلوماسية، وهذا الامر تم بواسطة مندوب ليبيا لدى جامعة الدول العربية. 



علما انه خلال القمة العربية التي عقدت في بيروت في العام 2002، شاركت ليبيا في القمة بوفد رفيع المستوى.



وما هي الا دقائق على صدور هذا البيان ، حتى رد المكتب الاعلامي لرئيس مجلس النواب معتبرا ان المعلومات الصادرة في البيان المذكور حول موضوع دعوة ليبيا الى القمة وعدم دعوة سوريا اليها هي مختلقة وعارية من الصحة تماما .



وأبدى المكتب استغرابه الشديد ان يصل هذا الاسلوب من الاختلاقات والتلفيقات لهذا المستوى من القضايا والمقام، لا بل على العكس فقد زار وزير المال رئيس الجمهورية بناءً لطلب بري محتجاً على توجيه دعوات الى الليبيين ونكتفي بذلك كما ختم البيان.



على خط السجالات المتعلقة بحضور ليبيا القمة دخل ايضاً المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى متحدثا عن رفض السلطة الليبية التعاون في قضية اختطاف الإمام موسى الصدر ورفيقيه 



رغم كل الصخب والضجيج الذي يثار ، الاهم يبقى ان القمة الاقتصادية لا تزال في موعدها كما اكد الامين العام المساعد لجامعة الدول العربية ورئيس مكتب الامين العام السفير حسام زكي الذي وصل اليوم الى بيروت.


Share this report