we could not find any results for
interested in
خبرية اليوم?
Yes
Close
and don't show this again
We will only notify you once a day
for updates related to خبرية اليوم
report
الرومانسية تنتظر هذه الأبراج خلال شهر تموز
الأربعاء ١٧ تموز ٢٠١٩

الصيف هو فصل المرح والخفة والحب والرومانسية، وبما أننا حالياً في موسم السرطان والذي سيستمر حتى ٢٢ منه فإن جميع الأبراج تمر في مرحلة فيها الفائض من المشاعر والكثير من الأحاسيس المرهفة. وبطبيعة الحال كما هو معروف كل برج يتعامل مع هذه النوعية من المشاعر على طريقته الخاصة التي تتناسب مع شخصيته، وبالتالي فإن التي تتفاعل مع هذه المشاعر بشكل إيجابي هي بشكل عام الأبراج الرومانسية والتي تملك المشاعر المرهفة.

الفترة المقبلة تحمل الرومانسية لثلاثة أبراج محظوظة للغاية وذلك لأن الرومانسية هذه ستوفر الآمان العاطفي، والشغف والكثير من الحب وهذه المشاعر مجتمعة ستؤسس لعلاقة يمكنها الإستمرار لوقت طويل وذلك لان الأسس التي ستقوم عليها ليست مبنية على الشغف والحب فحسب بل على ما هو متين ويمكنه الصمود بوجه أي مشاكل أو عقبات قد تفرض نفسها.

هذه الابراج المحظوظة والتي يحمل لها الشهر الحالي الرومانسية والحب

السرطان 22 يونيو/ حزيران – 22 يوليو/ تموز

عيد ميلاد سعيد للذين ينتمون الى برج السرطان. الشهر الحالي سيجلب الكثير من الرومانسية والحب وذلك لان حركة الكواكب هي لصالح البرج هذا. وبطبيعة الحال السرطان حالياً هو في حالة من التصالح مع الذات وذلك لان الطاقة المنتشرة في الأجواء هي طاقته وعليه هو يشعر بالراحة التامة ما يجعله يظهر ما هو عليه فعلاً وهذا ما يضاعف جاذبيته.

ساتورن وبلوتو سيحفزان البيت السابع والذي هو بيت الشراكات ما يعني أن العلاقات في حياة السرطان ستكون أفضل من أي وقت مضى ومن ضمنها العلاقات الرومانسية سواء وجدت أم انها قيد التحضير. خلال الشهر الحالي السرطان سيكون لا يقاوم وعليه فإن فرص عثوره على الرومانسية والحب مرتفعة أكثر من أي وقت مضى.

الجدي 22ديسمبر/ كانون الأول – 19 يناير/ كانون الثاني

الجدي المعروف بتحفظه وشخصيته التقليدية يعيش حالياً مرحلة مختلفة وذلك لأن حركة الكواكب ستجعله يكتشف الجانب الحساس من شخصيته والذي لن يخاف من إظهاره وهذا ما سيجعله يجذب كل من يلتقي به. بعض الذين ينتمون الى برج الجدي قد يجدون أنفسهم خلال هذه الفترة يعيدون تقييم نظرتهم للرومانسية وحتى آلية تعاملهم مع حياتهم العاطفية وحتى خوفهم من التعرض للرفض.. هذه المقاربة ستجعل الجدي يقارب الحب من زواية مختلفة. ومع تضاعف أصلاً فرصة عثور البرج هذا على الحب فإن المقاربة الجديدة ستجعل الوقوع في الحب وتلقيه في المقابل سهل للغاية.

الحوت 19 فبراير/شباط – 20 مارس/آذار

الحوت يشعر «بالراحة» المطلقة خلال موسم السرطان وذلك لانه يتفاعل بشكل مثالي مع المشاعر المرهفة. حركة الكواكب ستحفز البيت الخامس للحوت والذي هو بيت الرومانسية والهوية الشخصية والإبداع وعليه فإن المشاعر الخاصة بالبرج هذا ستكون في ذروتها. وبما أن جاذبية الحوت حالياً في ذروتها فإن العثور على الحب لم يكن سهلاً كما سيكون عليه خلال شهر يوليو/ تموز.

الفترة المقبلة هي فترة الوقوع في الحب وتلقي الكثير من الشغف والحنان للذين ينتمون لبرج الحوت. هي فترة من السعادة التي يستحقها البرج هذا.

المصدر: صبايا ستايل


Share this article