we could not find any results for
report
إعلامية الـOTV متضامنة مع السيدة الأولى ''أسماء الأسد'' والفنانة ''اليسا'': إنها لحظة الحقيقة لكل سيدة!
الأربعاء ٠٨ آب ٢٠١٨

 



كتبت الإعلامية روزانا رمال مقدمة برنامج "بدبلوماسية"عبر صفحتها على "فيسبوك": 



انها لحظة الحقيقة بالنسبة لكل صبية و فتاة و سيدة...تحتاج لحدث ما كي تلتفت... 



كلنا نعيش هاجس هذا المرض، سرطان الثدي الشائع جدا في هذه الايام صار حديثا يوميا في حياتنا.. كثيرات تخشى الفحص المبكر... فلا يلومنهن احد.. يحجتن تشجيعكم تشجيع كل من يحيط بهن... في البيت في العمل باي مكان... لكن ربما يكون هذا التشجيع عبر تجارب اخريات يتساوين معهن في الانسانية حيث رسالتهن اسرع بالانتشار نظرا لمواقعهن... السيدة الأولى لسوريا القديرة " اسماء الاسد "أعلنت اليوم بدء مواجهة هذا التحدي مبكرا.. و قبلها اعلنت الفنانة اللبنانية القوية و الشجاعة جدا" اليسا" كما فاجئتنا انها عاشت تجربة قاسية من هذا النوع... الممثلة الاميريكية انجلينا جولي واجهت نفس المرض منذ سنوات و أخذت اشجع القرارات التي يمكن لسيدة اتخاذها في تفاصيل علاج هذا المرض....و كتبت مقالا موسعا عن تحربتها في صحيفة نيويورك تايمز فاستفادت من تجربتها كثيرات، و فيما نتطلع لشفاء السيدة الأولى لسوريا بايمان و محبة .. تتوحد هذه الاسماء المختلفة حياتيا و ثقافيا و سياسيا عند وجهة واحدة... (المرأة ) عذاباتها، تضحياتها و المها فيما كثيرون لا ينتبهون... و لا يلتفتون الى ان النساء في واجهة المشهد يتألمن كغيرهن و يحجتن الدعم الاكبر من كل صغير و كبير على الرغم من كونهن اقدر على ايصال رسالة التوعية من مواقعهن و في بعض الأوقات تجربتهن رسالة بحد ذاتها ...هن يحتجن الدعم تماما ككل سيدة و ربة منزل و امراة عاملة اصيبت بالمرض.... كلنا نحتاج لشجاعة المواجهة و الاقدام و التحدي... حملات التوعية ليست مزحة او تضييعا للوقت.. لكل السيدات و الصبايا و الفتيات .. يجب اخذ الموضوع بجدية و القيام بفحص دوري دائما... الكشف المبكر فرصة جدية لهزيمة هذا العدو.. 



حماكن الله جميعا... فلنواجه 


Share this article