we could not find any results for
interested in
Live Event?
Yes
Close
and don't show this again
We will only notify you once a day
for updates related to Live Event
report
بشرى سارة للبنانيين.. باصات جديدة ستسهل حياتكم!
الخميس ١٨ تموز ٢٠١٩

كتبت رلى ابراهيم في صحيفة الأخبار تحت عنوان «إنجازات» بلدية بيروت: رشّ مبيدات وعيادات... وحديقة": "اشتكى رئيس بلدية بيروت من البطء في تمرير مشاريعه، بعضها يأخذ سنة ونصف سنة ما بين الداخلية وديوان المحاسبة والمحافظ طبعاً، وبعضها بحاجة لحلّ شامل لا يمكن بيروت وحدها تنفيذه، كخطة النقل العام التي يفترض أن تبدأ من طبرجا. رغم ذلك، "بوعد الناس رح يكون في باصات في بيروت السنة الجايي". أما الإنجازات التي يعددها عيتاني، فهي: 1- "مليون دولار سنوياً للجمعيات، وبدأنا الآن بتقديم مساهمات للبيارتة (على السجل وليس السكان) الذين يعانون من فشل كلى أو سرطان"،

2-عيادات للبيارتة في بشامون.

3- أنجزنا دفتر شروط لاستقدام 12 سيارة إسعاف مجهزة كمستشفى متنقل.

4- تأهيل للبنى التحتية في رأس النبع وجان دارك.

5- حديقة المتروبوليت إلياس عودة وموقف للسيارات تحت الأرض (بدأ العمل عليها المجلس السابق).

6- رشّ المبيدات لمكافحة الحشرات والقوارض (تدخل في إطار الصيانة الدورية)".



تلك هي «المشاريع» التي انتهت الأعمال بها، فيما يسرد الريّس عشرات «المشاريع» قيد التنفيذ والتحضير التي لا يمكن ضمان انتهائها في عهده، نظراً إلى البيروقراطية البطيئة التي تحدث عنها بنفسه. أمام هذه «المشاريع، إن كنت مواطناً بيروتياً، هل تعيد انتخاب هذا المجلس ورئيسه؟»، «نعم»، يجيب عيتاني، « لكن ربما أعمل على تغيير بعض أعضاء المجلس الحالي، فللأسف غالبيتهم باستثنائي أنا ونائب الرئيس غير متفرغين للعمل في البلدية، فيأتون خلال الاجتماع الأسبوعي ليبدوا ملاحظاتهم ويرحلوا. في حين أن المطلوب أن يجولوا في المناطق وينقلوا حاجاتها والمشاريع التي من الممكن تنفيذها فيها». 


Share this article