we could not find any results for
interested in
Live Event?
Yes
Close
and don't show this again
We will only notify you once a day
for updates related to Live Event
report
بعد هجوم إرسلان على جنبلاط... الاخير يردّ ووهاب يسانده
الخميس ١٧ أيار ٢٠١٨

بعد الهجوم الذي شنّه النائب طلال إرسلان على النائب وليد جنبلاط، ردّ الآخير في تغريدة له عبر “تويتر” قائلًا: “عذراً يا مير لماذا هذا الاستنفار الدائم واستخدام كلمات لا تليق بالتخاطب السياسي .كم من مرة هاجموني ولم ارد واعذرني ان اقول لك انني لا ارافق من تسميهم اوباش، ثم لماذا تصنيف الناس ومن نحن لنصنف الناس، فلنفكر سويا كيف نخلق فرص عمل، كيف ننهي جرح الشويفات بعد تسليم المطلوبين. شكراعذرا”.

امّا رئيس حزب التوحيد وئام وهاب غرّد قائلا: "أوافق الأستاذ وليد جنبلاط بالكامل على أن لا أحد يملك الحق بالتصنيف الطبقي للناس وأتمنى على الوزير أرسلان الخروج من هذه التصنيفات وعلينا الخضوع لإرادة الناس وعدم التمسك.

فقد صدق رسول الله ص. حين قال :

إن رائحة الجعلان أفضل من رجل لا شيء يتفاخر فيه إلا نسبه".

وتابع: "أتمنى على الوزير إرسلان التفكير ملياً بأسباب تراجع أرقامه في الإنتخابات والتصحيح بدءاً من الشويفات بدل الإستمرار في إستنفار الغرائز فالدروز ملوا من خطاباتنا فلنقدم لهم فرصاً أفضل للعلم والعمل والحياة الكريمه فالتفاخر بماضٍ مجيد لا يبني وحده مستقبل جيد..


Share this article