we could not find any results for
interested in
تقارير?
Yes
Close
and don't show this again
We will only notify you once a day
for updates related to تقارير
report
شتائم طلاب القوات في حق باسيل موضع استنكار وبيان توضيحي لمعراب
الجمعة ١١ كانون الثاني ٢٠١٩

مع التحفظ على المضمون، وعلى قاعدة ان الاناء ينضح بما فيه صدحت حناجر هؤلاء الشبان اخلاقا عالية وتربية رفيعة

بحفلة شتائم احتفل طلاب القوات بفوزهم في انتخابات جامعة الحكمة ، نعم ، هؤلاء ليسوا افرادا في ميليشيا في زمن الصراعات والحروب اعتادوا هذه اللغة ، ولا هم اولاد تربوا في الشارع ولم يتعلموا منه الا الكلام البذيء هذا ...هؤلاء هم طلاب جامعيون ، طلاب ثقافة وعلم بالمبدأ ، طلاب سيشكلون جيل المستقبل! 

هذا الفيديو مرفقا بهاشتاغ لغتن بتعرف عنن انتشر كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي : جيل بينرفع الراس فيه بقلة الاخقلاق قال شربل ، لترد ليال هودي تلاميذ الحكيم فيما اكتفت نانسي بعبارة ويعجز اللسان !.

من جهتها اعتبرت ايفا ان لاامر ليس صدفة او طيش شباب بل منطق سفيه تحول الى نمط عيش في حين سأل احدهم : تلاميذ جامعة ام ثكنة ميليشيا؟ اما اليا فلم يستغرب مطلقاً: منو شي جديد علين بالعكس اذا ما بيعملو هيك ما بيكونو قوات كتب على تويتر. 

اما اسؤال الاهم فجاء على لسان جوليا : هيك منبني وطن ؟

قديعتبر البعض ان كل ما حصل لا يستأهل "لانن ولاد" لكن الاكيد ان الموضوع اكبر من مجرد "ولاد عم يحتفلو" ، فالاساس هو من اين اتى هؤلاء الطلاب الذين لا تتجاوز اعمارهم ال 22 عاماا بكل هذا الحقد الاعمى؟ اي تربية اوصلتهم الى هذا الحال؟ اولم يتعلموا مما قراوه في كتب التاريخ عن ويلات الحرب وماضي الاقتتال الداخلي الاسود؟ واهكذا يكون مستوى التخاطب ؟

اسئلة طرحها اللبنانيون وتبقى اولا واخيرا برسم المعنيين في حزبٍ شعاره اجيال تسلم اجيال، آملين الا تكون امانة البغض والحقد هي المسلمة الى الاجيال المقبلة .

امام هذا الواقع اصدرت الدائرة الاعلامية في القوات اللبنانية بياناً اعتربت فيه ان اللغة التي ظهرت في الفيديو مرفوضة وبعيدة عن نهج "القوات" وثقافتها القائمة على الفكر السياسي والمحاججة بالمنطق السياسي والحوار.

وهي واذ اشارت الى ان الفيديو مسرب اي ليس الغرض منه النشر والتعميم اكدت رفضها لهذه اللغة حتى في المجلسات المغلقة .

ولم تنس القوات نهاية تجديد تمسكها بالمصالحة الوطنية.

على اي حال، ولان الخطاب الحضاري فقط هو الذي يليق بابناء الجامعات اعاد الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي نشر هذا الفيديو للوزير باسيل خلال لقائه بالطلاب الفائزين في انتخابات ال usj في تشرين الاول الماضي، ومن له اذنان فليسمع 


Share this report