we could not find any results for
interested in
تقارير?
Yes
Close
and don't show this again
We will only notify you once a day
for updates related to تقارير
report
لقاء جانبي على هامش الدورة 63 للجنة وضع المرأة في الأمم المتحدة من تنظيم كلودين عون روكز
الخميس ١٤ آذار ٢٠١٩

تحديات عدة واجهتها الهيئة الوطنية لشؤون المراة اللبنانية عند تطوير خطة العمل الوطنية الأولى للمرأة والسلام والأمن. هذه التحديات والجهود المبذولة لتحقيق المساواة بين الجنسين تحدثت عنها رئيسة الهيئة كلودين عون روكز خلال تنظيمها لقاءً جانبيا على هامش الدورة 63 للجنة وضع المراة في الامم المتحدة بعنوان "خطط العمل الوطنية حول المرأة والسلام والأمن في المنطقة العربية: تجربة لبنان والأردن" وذلك بالتعاون ممع اللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة، وجامعة الدول العربية والاسكوا

(التحدي الأول كان، ولا يزال، نشر الوعي عن أهمية قرار مجلس الأمن في الأمم المتحدة 1325 ، أما الثاني فكان رسم خطة تلبي كل التطلعات المشتركة بين المعنيين الحكوميين وغير الحكوميين. التحدي الثالث يتعلق بالجانب المالي لخطة العمل الوطنية 

ليبقى التحدي الاكبر اليوم هو التأكد من أن الحكومة اللبنانية ستقر خطة العمل الوطنية 1325 من دون تأخير أو أي تغيير لمحتوياتها)

مهمة الهيئة لن تتوقف عند تطوير خطة العمل الوطنية ورسمها، بل ستمتد إلى التأكد من أنه سيتم تنفيذ الخطة بنجاح في المستقبل القريب. خطة مستمرة على مدى 4 اعلوم والاكيد انها وكل الخطط التي ستليها ستقربنا أكثر فأكثر من تحقيق هدف الهيئة الوطنية الواضح بتعزيز المساواة بين المرأة والرجل وبإرساء السلام الدائم ...


Share this report