we could not find any results for
interested in
تقارير?
Yes
Close
and don't show this again
We will only notify you once a day
for updates related to تقارير
report
هذه هي القصةُ الكاملة لعودة الحريري منتصف ليل امس الى بيروت
الخميس ٠٩ تشرين الثاني ٢٠١٧

اتى الخميس ولم يحضر الشيخ سعد الى لبنان ، فاللغز بقي هو هو والتكهنات حول مصير الاخير مفتوحة على مصراعيها . 



ليل الاربعاء تحركت طائرة الحريري الخاصة والتي تحمل الرمز HZHR5 من مطار لو بورجيه الفرنسي باتجاه الرياض عبر لندن ، وما هي الا دقائق حتى تلقى اللبنانيون المعلومة عبر خدمة الخبر العاجل. اما المصدر فموقع LEBANON FILES الذي اعلن لاحقا عن تحرك الطائرة باتجاه الاراضي اللبنانية مستنفرا وسائل الاعلام، التي باتت تترقب الخبر اليقين عبر مندوبيها الذين انتشروا سريعا في محيط المطار وبيت الوسط . 



وما هي هذه المشاهد سوى عينة عن التأهب والهلع الذي سيطر مساء الاربعاء بانتظار ان تحط الطائرة الخالية اصلا على مدرج المطار. الكثير من الكلام والتحليلات التي تراوحت بين وجود رئيس الحكومة على متن الطائرة ، مرورا بامكانية ان يكون من ركابها وصولا الى نفي ان يكون الاخير اصلا على متنها 



الا ان الاساس في كل ذلك يبقى استخدام تطبيق FLIGHT RADAR لمتابعة مسار الطائرة عند كل محطة ، فوسائل الاعلام لم تعتمد على مراسليها هذه المرة انما اكتفت بمراقبة هذا التطبيق عن كثب.



الطائرة التي حلقت على علو 40 الف قدم في ظاهرة غريبة في عالم الطائرات الخاصة ، تدور حول الرحلات التي اجرتها سلسلة اسئلة . 



بكل الاحول منذ السبت الماضي ومع انقطاع الاتصال الفعلي برئيس الحكومة سعد الحريري ، وغيابه عن السمع والانظار تتجه الى تاريخ العودة الى لبنان لتقديم الاستقالة الرسمية لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون ، وفي هذا الاطار برزت المواعيد التي طرحتها وسائل الاعلام والسيناريوهات كعودة الحريري خلال 48 ساعة وهو ما شيّع له في الخامس من تشرين الثاني اي في اليوم التالي على الاستقالة ، وصولا الى ما المح به عدد من الساسة عن عودة مرتقبة الخميس، في وقت ذهب البعض ابعد من ذلك في التوقعات متحدثاُ عن عدم عودة قريبة للحريري.


Share this report