we could not find any results for
interested in
الأخبار?
Yes
Close
and don't show this again
We will only notify you once a day
for updates related to الأخبار
report
موجز أخبار السادسة - الاربعاء 12 ايلول 2018 مع ناتالي عيسى
الأربعاء ١٢ أيلول ٢٠١٨

أكد السفير الروسي في لبنان ​الكسندر زاسبكين​ بعد لقائه رئيس ​الحكومة​ المكلف ​سعد الحريري​ تأييد ​روسيا​ لجهوده المبذولة لتشكيل حكومة وحدة وطنية، بالتعاون مع رئيس الجمهورية ​ميشال عون​. كما ناقش موضوع التعاون في مجال عودة النازحين، وقال : أبلغني الرئيس الحريري عن تعيين لبنان لأعضاء اللجنة المشتركة الروسية- اللبنانية عن الجانب اللبناني وعلى هذا الاساس سنواصل العمل المشترك".



اشارة الى ان اللجنة "اللبنانية الروسية" تألفت من جورج شعبان ممثلا عن رئيس الحكومة وأمل أبو زيد ممثلا عن الخارجية إضافة الى اللواء ابراهيم واللجنة الامنية "الروسية اللبنانية السورية" ستكون من الأمنيين بناء لطلب الحريري.



في أول تعليق له بعد تعيينه عضوا في اللجنة اللبنانية - الروسية لمتابعة موضوع المبادرة الروسية حول اعادة النازحين السوريين اشار النائب السابق امل ابو زيد الى اننا أخيرا وصلنا الى المرحلة التنفيذية من عودة النازحين الى سوريا، وهو ما طالب به التيار الوطني الحر منذ سنوات، وحان الوقت لتأمين العودة الكريمة والآمنة من خلال اللجنة اللبنانية-الروسية". وأضاف: "أتوجه بالشكر الى كل من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل على الثقة الكبيرة التي وضعاها في شخصي وعلى هذه المسؤولية الوطنية التي حملاني إياها، وآمل النجاح مع شركائنا الروس في تنفيذ مبادرتهم المهمة بما يؤمن عودة النازحين الى بلادهم وبما يضمن أمن بلدنا الغالي لبنان وسلامته واستقراره".



رفعت ​المحكمة الدولية الخاصة بلبنان​، جلسات المرافعات الختامية في قضية اغتيال الشهيد ​رفيق الحريري​ في ​لاهاي​. وعرض الادعاء اليوم أدلة اسناد الهواتف الى المتهمين ​حسين عنيسي​ و​أسد صبرا​ و​حسن مرعي​.



وكان تركيز الادعاء خلال الجلستين على حركة اتصالات المتهمين من ايلول 2004 الى ​14 شباط​ 2005 يوم اغتيال الرئيس الحريري، وقسم خطوط الهواتف حسب الالوان. كما ركز على النقاط الجغرافية التي تواجد فيها المتهمون.



والبارز في جلسة بعد الظهر، ان الادعاء ربط بين توقيت "اطفاء" هواتف مرعي الثلاثة في فترة "اختطاف" ابو عدس في 16 كانون الثاني 2005، وكذلك هواتف عنيسي وصبرا"، مؤكدا ان هواتفهم كانت غير مشغلة في الوقت الذي اختفى فيه ابو عدس". واشار الى توقف هذه الشبكات والاتصالات بعد 14 شباط 2005 تاريخ اغتيال الحريري.



غرد رئيس حزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط عبر حسابه الخاص على "تويتر"، قائلا: "انّ وجود اللواء عباس ابراهيم في اللجنة الامنية الروسية اللبنانية اكثر من ضروري".



وسأل: "لكن لماذا طعمت بتجار السلاح وبأشخاص من غير الاختصاص والكفاءة؟"



أكد المدير العام للأمن العام ​اللواء عباس ابراهيم​، في كلمة له خلال زيارته إدارة حصر ​التبغ​ والتنباك "​الريجي​" في الحدث ولقائه رئيس "الريجي" ومديرها العام ​ناصيف سقلاوي​ أن "تعاوناً سيحصل بين الأمن والريجي على مستوى مكافحة التهريب"، مشدداً على أن "هذا التعاون يساهم في زيادة مداخيل الدولة".


Share this report